كيفية التحقق ما إذا كان لديك محرك ذو تداخل أو بدون تداخل؟

عند التعامل مع سيارة تعمل بمحرك احتراق داخلي بالبنزين، لديك خيارين: محرك تداخل أو محرك بدون تداخل. السؤال المهم هنا هو كيفية التحقق ما إذا كان محرك سيارتك يتداخل أم لا.

في البداية، يُعتبر محرك الاحتراق ذو التداخل فعالًا وموثوقًا به ويدوم لفترة طويلة، وهو السبب في استخدامه في غالبية السيارات الحديثة. فقد جعلت مزايا نوع محرك التداخل هذا منه خيارًا شائعًا لسنوات عديدة. ولكن له عيب يمكن معالجته فقط من خلال الفحوصات والصيانة المنتظمة.

فهل من المشكلة أن يكون لسيارتك محرك تداخل؟ ربما لا في النهاية! في الجزء التالي، سنناقش الفروق بين محركات التداخل والمحركات بدون تداخل بالتفصيل.

الاختلافات بين محركات التداخل والمحركات بدون تداخل

محركات التداخل


يمكن تمييز الأجزاء الداخلية لمحرك التداخل ومحرك بدون تداخل بسهولة نسبية إذا كنت تعلم ما يجب البحث عنه. “ما هو محرك التداخل؟” قد يكون سؤالك الأول. ماذا يعني؟

يُعرف محركات المركبات ذات أربعة أشواط وصمامات مفتوحة بالكامل والتي تتحرك نحو أي مكان يسلكه المكبس باسم محركات التداخل. يتم تسمية المحرك بمحرك التداخل لأن المكبس يتداخل مع الصمامات المفتوحة بالكامل ويحتل نفس المساحة.

وعندما يصل المكبس إلى أعلى المحرك بشكل كامل (Top Dead Center) في محرك التداخل، لا يوجد فجوة بين الصمامات المفتوحة بالكامل والمكبس.

محركات عدم التداخل

محركات عدم التداخل

أولئك الذين يسألون “ما هو محرك عدم التداخل؟” سوف يتلقون تفسيرًا مفصلاً بالطبع. يعتبر المحرك عدم التداخل هو العكس تمامًا للمحرك التداخلي.

نظرًا للفجوة التي تحدث بين الصمامات والمكابس، فإن المكبس لا يتحرك في مساحة الصمامات المفتوحة بالكامل في هذه الحالة. يمكن أن يتسبب كسر سير التوقيت أو سلسلة التوقيت في تسبب أضرار كبيرة للمحرك التداخلي.

اقرأ ايضا:
لماذا يعتبر سائقو BMW الأسوأ على الطريق؟

أما في حالة المحرك عدم التداخل، فإن هذا ليس الوضع. فهل يجب أن تشعر بالقلق إذا كان لديك محرك تداخلي؟ لا.

حماية المحرك التداخلي

يمكن تجنب التلف الناجم عن المحرك التداخلي من خلال فحص حزام التوقيت بانتظام للبحث عن علامات التآكل التي يمكن أن تؤدي إلى كسر حزام التوقيت.

بالإضافة إلى ذلك، يتمتع المحركات التداخلية بنسبة ضغط أعلى وقدرة مثبتة على التنفس بشكل أفضل من المحركات غير التداخلية، على الرغم من العيوب المذكورة أعلاه. وتتميز المحركات التداخلية بأدائها وكفاءتها العالية.

كيفية التحقق مما إذا كان لديك محرك تداخلي:

قبل كل شيء، من المهم أن نشير إلى أن معظم السيارات الحديثة تحتوي على محركات تداخلية. على الأرجح، أنت أيضًا تقود سيارة مدعومة بمحرك تداخلي.

في الوقت نفسه، دعنا نتحقق مما إذا كان محرك سيارتك تداخلي أم لا.

ابحث على جوجل وقم بالتحقق المتقاطع لنموذج المحرك الخاص بسيارتك.

لتحديد ما إذا كانت سيارتك تستخدم محرك مداخلة، فإن العملية ليست صعبة. يمكنك البحث عن قائمة بالمركبات التي تحتوي على محركات مداخلة على محرك البحث جوجل، ثم قارن رقم نموذج محرك سيارتك مع نموذج المركبة المعينة التي تبدو مشابهة لسيارتك.

هناك عدة طرق لتحديد ما إذا كانت موديلات مرسيدس ونيسان لديها محركات مداخلة، مثل البحث عن “قائمة محركات مرسيدس ذات المداخلة” أو “قائمة محركات نيسان غير ذات المداخلة”.

تحدث إلى فني سيارات ماهر وذو خبرة

تحديد موعد في ورشة إصلاح سيارات محلية متخصصة في محركات المداخلة هو طريقة أخرى بسيطة لمعرفة ما إذا كانت سيارتك مدعومة بمحرك مداخلة.

جميع السيارات المجهزة بمحركات مداخلة وتلك التي تعمل بمحركات غير مداخلة معروفة لدى غالبية الفنيين المتخصصين في السيارات.

يمكن لفني السيارات أن يتفحص السيارة بسرعة، وخاصة في حجرة المحرك، ليتمكن من تحديد ما إذا كانت تحتوي على محرك مداخلة أم لا.

كيفية الحفاظ على محرك السيارة المداخلة؟

إذا اكتشفت بعد الاستفسار أن سيارتك تحتوي على محرك من نوع المداخلة، يمكنك اتباع الإجراءات التالية للوقاية من أي أضرار مستقبلية للمحرك:

اقرأ ايضا:
ما هي أكثر السيارات الموثوقة؟

اتبع خطة الصيانة للشركة المُصنِّعة: قم بتبع دليل الصيانة الخاص بسيارتك وتنفيذ خطة الصيانة التي تحددها الشركة المُصنِّعة. ضمن هذه الخطة، يُنص

هل تعلم أن المحركات يمكن أن تحتوي على حزام توقيت أو سلسلة توقيت؟ لمعرفة المزيد حول الاختلافات بين الاثنين من التكنولوجيات، اقرأ المقال التالي.

بغض النظر عن نوع المحرك في سيارتك، يجب أن تقوم بتغيير حزام التوقيت بانتظام للحد من المشاكل. تستمر حزام التوقيت عادة بين 60,000 و 100,000 ميل.

بالتالي، إذا كنت لا تعرف مدى متوقع عمر حزام التوقيت لمحرك سيارتك، قد تحتاج إلى إجراء فحوصات بصرية متكررة. ابحث عن أدلة على وجود أضرار، مثل الخدوش والشقوق، على حزام التوقيت في سيارتك.

عندما يتعرض حزام التوقيت للتلف، سيبدأ المحرك في إصدار صرير مرتفع. إذا سمعت هذه الأصوات، فقد حان الوقت لتحديث حزام توقيت سيارتك.

المحركات ذات التداخل أفضل من غيرها؟

المحركات ذات التداخل ليست أفضل من غيرها. في الواقع، عندما يحدث خلل في أحد هذه المحركات، يميل الوضع إلى التدهور بسرعة، مما قد يؤدي إلى فاتورة إصلاح عالية من الفني.

على عكس ما قد تعتقد، أصبحت المحركات ذات التداخل ميزة شائعة في محركات العديد من السيارات، حيث يميلون إلى أن يكونوا أكثر قوة من المحركات غير ذات التداخل. إذا لم تواجه أي مشاكل مع المحرك، فإن المحرك ذي التداخل يمكن أن يكون خيارًا أفضل من غيره.

ويرجع ذلك إلى أن المحركات ذات التداخل غالبًا ما تكون لديها نسبة ضغط عالية، ما يعجب العديد من مصنعي السيارات. بعبارة أخرى، كل شيء على ما يرام طالما أن محركك ذي التداخل لا يسبب مشاكل، ولكن الأمور تتدهور بسرعة عندما يحدث ذلك.

لماذا ما زالت شركات صناعة السيارات تنتج محركات ذات التداخل؟

على الرغم من هذه العيوب، تواصل الشركات المصنعة إنتاج محركات ذات التداخل لأنها تمنحها مزيدًا من التحكم في العديد من الخصائص الأداءية للمحرك.

وهذا يتيح لصانعي السيارات تحديد أداء المحرك وفقًا لمواصفات المركبة. هناك العديد من الطرق لتحسين أداء السيارة التي تحمل محركًا معينًا.

اقرأ ايضا:
تعرف على نظام اوفر درايف

يمكن للشركات المصنعة جعل سياراتها أكثر كفاءة في استهلاك الوقود من خلال زيادة نسبة الضغط. كما يمكن للشركات المصنعة تصميم المحرك ليناسب احتياجات المركبة الخاصة بها، مما يؤدي إلى تحسين الأداء في جميع المجالات.

ماذا إذا انقطع حزام التوقيت في محرك التداخل

كما ذكرنا سابقًا، فإن المحركات التداخلية تميل إلى التعطل بشكل كارثي إذا فشل أحد المكونات. حزام التوقيت هو الجزء الرئيسي الذي يسبب مشاكل لهذا المحرك.

عندما ينكسر حزام التوقيت في سيارتك، يتوقف المحرك بأكمله. عندما ينكسر حزام التوقيت أثناء قيادة سيارتك المزودة بمحرك تداخلي، سيتوقف عمود الكامات عن الدوران.

بعض صمامات المحرك ستبقى مفتوحة نتيجة لذلك. في حين يكون عمود الكامات قد توقف عن الدوران، سيستمر في الحركة نتيجة لقوة الاختزان الحركية، مما سيجعل المكابس مستمرة في الحركة.

نتيجة لذلك، ستتعرض الصمامات والمكابس للتلف نتيجة لاحتكاك المكبس بالصمامات. يمكن أن يتسبب ذلك في إلحاق أضرار كبيرة بمحرك سيارتك وسيتطلب إصلاحه مبلغًا كبيرًا من المال والوقت.

الخلاصة:

تم مناقشة موضوع المحركات التداخلية وغير التداخلية بشكل وافٍ طوال هذا المنشور. لذلك، يجب أن تكون قادرًا على معرفة ما إذا كان لديك محرك تداخلي أم لا بناءً على الاقتراحات السابقة.

بسبب انتشار المحركات التداخلية في غالبية السيارات الجديدة، فإنه من المحتمل أن يكون لديك محرك تداخلي أيضًا. إذا كانت سيارتك مجهزة بهذا النوع من المحرك، فأنت تتمتع بميزة رائعة. استفد من وجود محرك قوي وتسليم قوة ممتاز، ولكن انتبه جيدًا له، خاصة حزام التوقيت.

قم بمراقبة حزام التوقيت في سيارتك بعناية للتأكد من أنه لا ينكسر، فهو مسألة هامة لضمان عمل المحرك بشكل سليم وتجنب أي مشاكل مستقبلية. حافظ على سلامة سيارتك واستمتع بتجربة قيادة ممتعة وموثوقة.

كيفية التحقق ما إذا كان لديك محرك ذو تداخل أو بدون تداخل؟

عند التعامل مع سيارة تعمل بمحرك احتراق داخلي بالبنزين، لديك خيارين: محرك تداخل أو محرك بدون تداخل. السؤال المهم هنا هو كيفية التحقق ما إذا كان محرك سيارتك يتداخل أم لا.

في البداية، يُعتبر محرك الاحتراق ذو التداخل فعالًا وموثوقًا به ويدوم لفترة طويلة، وهو السبب في استخدامه في غالبية السيارات الحديثة. فقد جعلت مزايا نوع محرك التداخل هذا منه خيارًا شائعًا لسنوات عديدة. ولكن له عيب يمكن معالجته فقط من خلال الفحوصات والصيانة المنتظمة.

فهل من المشكلة أن يكون لسيارتك محرك تداخل؟ ربما لا في النهاية! في الجزء التالي، سنناقش الفروق بين محركات التداخل والمحركات بدون تداخل بالتفصيل.

الاختلافات بين محركات التداخل والمحركات بدون تداخل

محركات التداخل


يمكن تمييز الأجزاء الداخلية لمحرك التداخل ومحرك بدون تداخل بسهولة نسبية إذا كنت تعلم ما يجب البحث عنه. “ما هو محرك التداخل؟” قد يكون سؤالك الأول. ماذا يعني؟

يُعرف محركات المركبات ذات أربعة أشواط وصمامات مفتوحة بالكامل والتي تتحرك نحو أي مكان يسلكه المكبس باسم محركات التداخل. يتم تسمية المحرك بمحرك التداخل لأن المكبس يتداخل مع الصمامات المفتوحة بالكامل ويحتل نفس المساحة.

وعندما يصل المكبس إلى أعلى المحرك بشكل كامل (Top Dead Center) في محرك التداخل، لا يوجد فجوة بين الصمامات المفتوحة بالكامل والمكبس.

محركات عدم التداخل

محركات عدم التداخل

أولئك الذين يسألون “ما هو محرك عدم التداخل؟” سوف يتلقون تفسيرًا مفصلاً بالطبع. يعتبر المحرك عدم التداخل هو العكس تمامًا للمحرك التداخلي.

نظرًا للفجوة التي تحدث بين الصمامات والمكابس، فإن المكبس لا يتحرك في مساحة الصمامات المفتوحة بالكامل في هذه الحالة. يمكن أن يتسبب كسر سير التوقيت أو سلسلة التوقيت في تسبب أضرار كبيرة للمحرك التداخلي.

اقرأ ايضا:
أودي A3 موديل 2018

أما في حالة المحرك عدم التداخل، فإن هذا ليس الوضع. فهل يجب أن تشعر بالقلق إذا كان لديك محرك تداخلي؟ لا.

حماية المحرك التداخلي

يمكن تجنب التلف الناجم عن المحرك التداخلي من خلال فحص حزام التوقيت بانتظام للبحث عن علامات التآكل التي يمكن أن تؤدي إلى كسر حزام التوقيت.

بالإضافة إلى ذلك، يتمتع المحركات التداخلية بنسبة ضغط أعلى وقدرة مثبتة على التنفس بشكل أفضل من المحركات غير التداخلية، على الرغم من العيوب المذكورة أعلاه. وتتميز المحركات التداخلية بأدائها وكفاءتها العالية.

كيفية التحقق مما إذا كان لديك محرك تداخلي:

قبل كل شيء، من المهم أن نشير إلى أن معظم السيارات الحديثة تحتوي على محركات تداخلية. على الأرجح، أنت أيضًا تقود سيارة مدعومة بمحرك تداخلي.

في الوقت نفسه، دعنا نتحقق مما إذا كان محرك سيارتك تداخلي أم لا.

ابحث على جوجل وقم بالتحقق المتقاطع لنموذج المحرك الخاص بسيارتك.

لتحديد ما إذا كانت سيارتك تستخدم محرك مداخلة، فإن العملية ليست صعبة. يمكنك البحث عن قائمة بالمركبات التي تحتوي على محركات مداخلة على محرك البحث جوجل، ثم قارن رقم نموذج محرك سيارتك مع نموذج المركبة المعينة التي تبدو مشابهة لسيارتك.

هناك عدة طرق لتحديد ما إذا كانت موديلات مرسيدس ونيسان لديها محركات مداخلة، مثل البحث عن “قائمة محركات مرسيدس ذات المداخلة” أو “قائمة محركات نيسان غير ذات المداخلة”.

تحدث إلى فني سيارات ماهر وذو خبرة

تحديد موعد في ورشة إصلاح سيارات محلية متخصصة في محركات المداخلة هو طريقة أخرى بسيطة لمعرفة ما إذا كانت سيارتك مدعومة بمحرك مداخلة.

جميع السيارات المجهزة بمحركات مداخلة وتلك التي تعمل بمحركات غير مداخلة معروفة لدى غالبية الفنيين المتخصصين في السيارات.

يمكن لفني السيارات أن يتفحص السيارة بسرعة، وخاصة في حجرة المحرك، ليتمكن من تحديد ما إذا كانت تحتوي على محرك مداخلة أم لا.

كيفية الحفاظ على محرك السيارة المداخلة؟

إذا اكتشفت بعد الاستفسار أن سيارتك تحتوي على محرك من نوع المداخلة، يمكنك اتباع الإجراءات التالية للوقاية من أي أضرار مستقبلية للمحرك:

اقرأ ايضا:
تعرف على نظام اوفر درايف

اتبع خطة الصيانة للشركة المُصنِّعة: قم بتبع دليل الصيانة الخاص بسيارتك وتنفيذ خطة الصيانة التي تحددها الشركة المُصنِّعة. ضمن هذه الخطة، يُنص

هل تعلم أن المحركات يمكن أن تحتوي على حزام توقيت أو سلسلة توقيت؟ لمعرفة المزيد حول الاختلافات بين الاثنين من التكنولوجيات، اقرأ المقال التالي.

بغض النظر عن نوع المحرك في سيارتك، يجب أن تقوم بتغيير حزام التوقيت بانتظام للحد من المشاكل. تستمر حزام التوقيت عادة بين 60,000 و 100,000 ميل.

بالتالي، إذا كنت لا تعرف مدى متوقع عمر حزام التوقيت لمحرك سيارتك، قد تحتاج إلى إجراء فحوصات بصرية متكررة. ابحث عن أدلة على وجود أضرار، مثل الخدوش والشقوق، على حزام التوقيت في سيارتك.

عندما يتعرض حزام التوقيت للتلف، سيبدأ المحرك في إصدار صرير مرتفع. إذا سمعت هذه الأصوات، فقد حان الوقت لتحديث حزام توقيت سيارتك.

المحركات ذات التداخل أفضل من غيرها؟

المحركات ذات التداخل ليست أفضل من غيرها. في الواقع، عندما يحدث خلل في أحد هذه المحركات، يميل الوضع إلى التدهور بسرعة، مما قد يؤدي إلى فاتورة إصلاح عالية من الفني.

على عكس ما قد تعتقد، أصبحت المحركات ذات التداخل ميزة شائعة في محركات العديد من السيارات، حيث يميلون إلى أن يكونوا أكثر قوة من المحركات غير ذات التداخل. إذا لم تواجه أي مشاكل مع المحرك، فإن المحرك ذي التداخل يمكن أن يكون خيارًا أفضل من غيره.

ويرجع ذلك إلى أن المحركات ذات التداخل غالبًا ما تكون لديها نسبة ضغط عالية، ما يعجب العديد من مصنعي السيارات. بعبارة أخرى، كل شيء على ما يرام طالما أن محركك ذي التداخل لا يسبب مشاكل، ولكن الأمور تتدهور بسرعة عندما يحدث ذلك.

لماذا ما زالت شركات صناعة السيارات تنتج محركات ذات التداخل؟

على الرغم من هذه العيوب، تواصل الشركات المصنعة إنتاج محركات ذات التداخل لأنها تمنحها مزيدًا من التحكم في العديد من الخصائص الأداءية للمحرك.

وهذا يتيح لصانعي السيارات تحديد أداء المحرك وفقًا لمواصفات المركبة. هناك العديد من الطرق لتحسين أداء السيارة التي تحمل محركًا معينًا.

اقرأ ايضا:
10 أسباب تفسر غلاء أسعار سيارات لاند كروزر

يمكن للشركات المصنعة جعل سياراتها أكثر كفاءة في استهلاك الوقود من خلال زيادة نسبة الضغط. كما يمكن للشركات المصنعة تصميم المحرك ليناسب احتياجات المركبة الخاصة بها، مما يؤدي إلى تحسين الأداء في جميع المجالات.

ماذا إذا انقطع حزام التوقيت في محرك التداخل

كما ذكرنا سابقًا، فإن المحركات التداخلية تميل إلى التعطل بشكل كارثي إذا فشل أحد المكونات. حزام التوقيت هو الجزء الرئيسي الذي يسبب مشاكل لهذا المحرك.

عندما ينكسر حزام التوقيت في سيارتك، يتوقف المحرك بأكمله. عندما ينكسر حزام التوقيت أثناء قيادة سيارتك المزودة بمحرك تداخلي، سيتوقف عمود الكامات عن الدوران.

بعض صمامات المحرك ستبقى مفتوحة نتيجة لذلك. في حين يكون عمود الكامات قد توقف عن الدوران، سيستمر في الحركة نتيجة لقوة الاختزان الحركية، مما سيجعل المكابس مستمرة في الحركة.

نتيجة لذلك، ستتعرض الصمامات والمكابس للتلف نتيجة لاحتكاك المكبس بالصمامات. يمكن أن يتسبب ذلك في إلحاق أضرار كبيرة بمحرك سيارتك وسيتطلب إصلاحه مبلغًا كبيرًا من المال والوقت.

الخلاصة:

تم مناقشة موضوع المحركات التداخلية وغير التداخلية بشكل وافٍ طوال هذا المنشور. لذلك، يجب أن تكون قادرًا على معرفة ما إذا كان لديك محرك تداخلي أم لا بناءً على الاقتراحات السابقة.

بسبب انتشار المحركات التداخلية في غالبية السيارات الجديدة، فإنه من المحتمل أن يكون لديك محرك تداخلي أيضًا. إذا كانت سيارتك مجهزة بهذا النوع من المحرك، فأنت تتمتع بميزة رائعة. استفد من وجود محرك قوي وتسليم قوة ممتاز، ولكن انتبه جيدًا له، خاصة حزام التوقيت.

قم بمراقبة حزام التوقيت في سيارتك بعناية للتأكد من أنه لا ينكسر، فهو مسألة هامة لضمان عمل المحرك بشكل سليم وتجنب أي مشاكل مستقبلية. حافظ على سلامة سيارتك واستمتع بتجربة قيادة ممتعة وموثوقة.